Sun. Dec 15th, 2019

الامة العربية

al umma al arabia

أزمة الحكومة الكويتية.. رئيس الوزراء المستقيل يعتذر عن تكليفه تشكيل الحكومة لاثبات براءته.. وأمير الكويت يرد قائلا: يؤسفنا اعتذارك عن رئاسة الحكومة وأنت أكبر من الكرسي وأقوى من كل شيء

1 min read

الكويت ـ (د ب أ)- الاناضول: أجرى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح اليوم الاثنين لقاء برئيس الوزراء المستقيل الشيخ جابر المبارك.

وجاء اللقاء بعدما رفع جابر المبارك إلى أمير البلاد كتاب اعتذار عن تعيينه رئيسا لمجلس الوزراء، وذلك بعد دقائق من تكليفه بتشكيل الحكومة القادمة.

وكانت حكومة جابر المبارك قدمت استقالتها الخميس الماضي وسط توترات مع البرلمان.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن الأمير القول للمبارك اليوم :”يؤسفنا أن تعتذر بهذا الموضوع، وفي نفس الوقت يجب أن تعرف أنك أكبر من الكرسي وأقوى من كل شيء”.

وأضاف له :”أنت جابر المبارك الذي نجله ونحترمه جميعا، بارك الله فيك، ودع الأمور تظهر على حقيقتها للناس”.

وكان جابر المبارك اعتذر عن قبول التكليف بعد ما وصفه بـ “افتراءات وادعاءات بها شبهة مساس بذمتي”.

وكان وزير الدفاع بالحكومة المستقيلة الشيخ ناصر صباح الأحمد قد اتهم وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح بتجاوزات مالية بحوالي 240 مليون دينار في صندوق الجيش عندما كان الجراح وزيرا للدفاع. كما ذكر الشيخ ناصر أنه أبلغ رئيس الوزراء جابر المبارك بهذه التجاوزات وطلب منه تشكيل لجنة للتحقيق منذ سبعة أشهر إلا أنه لم يقم بالرد عليه، الأمر الذي جعل الشيخ ناصر يحول القضية للنائب العام.

وقال جابر الصباح، في اعتذاره عن قبول المنصب: “يحول بيني وبين تنفيذ أمركم ھذا ما عجت به وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي من افتراءات وادعاءات (لم يحددها) بھا شبھة مساس بذمتي (..) وھي أكاذيب لاصلة لھا بالحقيقة”، وفق وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا).

وأضاف: “أما وقد أصبح الأمر بين يدي قضائنا العادل النزيه الذي يحظى باحترامنا وتقديرنا جميعا فإنه احتراما لثقتكم الغالية وتقديرا لأھل الكويت الكرام أجد من الواجب علي أولا أن أثبت براءتي وبراءة ذمتي واخلاصي في خدمة وطني وما يستلزمه ذلك من أرفع لمقامكم الاعتذار عن ھذا التعيين راجيا تفضلكم بقبوله”.

والسبت، قال وزير الدفاع المقال، ناصر الصباح (النجل الأكبر لأمير الكويت)، في تغريدات له، إن السبب الرئيسي لدوافع تقديم استقالة الحكومة، هو اكتشاف “تجاوزات مالية” وقعت في “صندوق الجيش” والحسابات المرتبطة به.

وأوضح الوزير المقال أن هذه التجاوزات المالية عبارة عن “مخالفات وشبهة جرائم متعلقة بالمال العام تجاوزت 240 مليون دينار كويتي” (768 مليون دولار).

وفي وقت سابق اليوم، قرر أمير الكويت، في مرسوم أميري، إعادة تكليف جابر الصباح رئيسا لمجلس الوزراء وتكليفه بترشيح أعضاء الوزارة الجديدة.

وأصدر مرسوما ثانيا يتضمن إعفاء وزيري الدفاع ناصر الصباح والداخلية خالد الصباح من منصبيهما.

وكان جابر الصباح تقدم باستقالة حكومته وقبلها الأمير الخميس.

وتعد الحكومة المستقيلة السابعة التي يرأسها جابر الصباح، وتشكلت في ديسمبر/ كانون الأول 2017، حيث سبق أن ترأس الحكومة للمرة الأولى، في نوفمبر/ تشرين الثاني 2011.

وفي سياق متصل، استقبل أمير الكويت، بقصر بيان صباح اليوم، على التوالي رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق علي الغانم والشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء الأسبق، في إطار المشاورات التقليدية الجارية لتشكيل الحكومة الجديدة، وفق كونا.

من جهة أخرى، قالت وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، إن أمير البلاد سيوجه كلمة للشعب الكويتي مساء الإثنين.

ويرجح أن تتناول الكلمة الأحداث الأخيرة من استقالة الحكومة وما يتعلق بتجاوزات صندوق الجيش.

شروط التعليق: التزام زوار "هنا العرب" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Copyright © All rights reserved | al umma al arabia
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com